زراعة الشعر
علاج الصلع

تساقط شعر المرأة  بعد الولادة .. الأسباب والحلول :

بالكاد تنتهي المرأة من أجواء الولادة وفترة ما قبلها وما تغير في جسمها , وتفرح بمولودها حتى تبدأ معاناة جديدة تظهر علاماتها بعيد الولادة, إذ تلاحظ المرأة أن شعرها قد بدأ يسقط  بعد فترة الولادة حتى وهي تقوم بتمشيطه, بالتأكيد سوف تخاف ترتبك وهذه المرحلة قد تطول بعض الشيء , لذلك لابد من الحلول  لتفادي تساقط شعر المرأة بعد الولادة  أو حتى التخفيف  من ذلك قدر المستطاع .

ومنذ البداية نقول لك سيدتي : لست وحدك غالبية النساء يتعرضن لتساقط الشعر في فترة بعد الولادة, و كثير من الباحثين خصصوا قسطا كبيرا من أبحاثهم لمحاولة القضاء على هذه الظاهرة أو الخيف منها إن أمكن, وعدد كبير من الأمهات اللواتي يلدن للمرة الأولى تتواجهن تساقط الشعر بكثير من الخوف والقلق وخصوصا في الفترة الأولى التي تلي  الولادة,  ولكن الجيد في الموضوع هنا أن تساقط شعر المرأة بعد الولادة أمر  طبيعي وبعد مدة يستعيد شعر المرأة ألقه و ورونقه .

تساقط الشعر بعد الولادة :

 علينا أن  ندرك أنه وخلال  فترة الحمل  تزداد  وبنسب جيدة  مستويات  هرمون  ( الأستروجين ) و مما  ينتج عن  تلك الزيادة هو أن   يكون هنالك  عدد أقل من بصيلات الشعر في مرحلة الراحة ( أحد مراحل دورة الشعر ) وينتج عنه أيضا أن يصبح الشعر أكثر سمكاً,  ولكن في مرحلة ما بعد الولادة تتراجع مستويات هرمون (الأستروجين  ), مما يؤدي إلى أن تدخل بصيلات الشعر في مرحلة الراحة ويؤدي ذلك أيضا إلى المزيد من سقوط الشعر قد تلاحظه المرأة  وهو يسقط في الحمام  أو حتى وهي تقوم بتمشيطه, كما قلنا هنا ليس هنالك سبب يدعو للخوف ما دمنا ضمن الأمور الطبيعية, ويحتاج الأمر تقريبا فترة تتراوح من ستة أشهر إلى السنة حتى يعاود الشعر ألقه  و رونقه ويعود إلى طبيعته التي كان عليها ,

ولكن :  ما هي أسباب تساقط الشعر بعد الولادة :

·       تغير الهرمونات :

كما قلنا سابقا يعد تغير نسب الهرمونات في الجسم أحد أهم العوامل  بشكل عام يحدث  تغيرات في الهرمونات في  أثناء فترة الحمل و مرحلة بعد  الولادة وذلك في جسم المرأة, وخصوصاً  إذا علمنا أن الشعر في مرحلة النمو يتشكل حوالي

 

( 90 % ) منه وتستمر هذه المرحلة قرابة  ثلاثة  أعوام ويأتي بعدها مرحلة الراحة أو (دورة الراحة )  للشعر وتستمر قرابة ثلاثة أسابيع أما في  المرحلة الأخيرة , مرحلة السقوط يتساقط  من الشعر حوالي (حوالي 10 %  )   من الشعر القديم, والمعدل الطبيعي لتساقط الشعر يتراوح بين ( 50 – 100  ) شعرة في اليوم,  أما خلال فترة ما بعد الولادة  قد يصل معدل تساقط الشعر إلى قرابة

 ( 500 ) شعرة في اليوم ,  ويعد ذلك نتيجة طبيعية تحدث خلال هذه  الفترة من الحمل  حيث ترتفع نسبة  هرمون الأستروجين والذي يعتبر أحد وظائفه أن يحافظ علي نمو  بصيلات الشعر في مرحلة النمو وبعد الحمل يحدث تغير في الهرمونات ويدخل الشعر في مرحلة الراحة تعاني فيها المرأة وسرعان ما  تمضي

هذه المرحلة, كما ذكرنا ذلك سابقا .

·       الضغط النفسي , التوتر , الإجهاد :

 هذه الأمور تصيب المرأة خلال فترة ما بعد الولادة قد تكون أحد نتائج سقوط الشعر , وقد تكون سببا مباشرا يزيد من سقوط شعر المرأة بعد الولادة , حيث تعيش المرأة في فترة ما بعد  الولادة بشكل خاص الأمهات اللواتي يلدن للمرة الأولى ,  فترة جديدة  في حياتهن تحتاج إلى بعض من الصبر لتجاوزها وخصوصاً الفترة الأولى من  مرحلة ما بعد الولادة ,وقد تُصاب البعض منهن بالمزيد من التوتر والضغط النفسي  وهذا يؤدي إلي إفراز المزيد من هرمون ( الكورتيزول )  مما يؤدي إلى حدوث  اضطراب في هرمونات الجسم ما ينتج عنه اضطراب  آخر وهذه المرة  في مراحل نمو الشعر, المرأة في غنىً عن هذه الاضطرابات لذلك يجب الابتعاد عن الارهاق وتجنب التوتر والضغط النفسي الذي يؤثر على الشعر بشكل سلبي .

·       الغذاء غير الصحي  :

 في فترة ما بعد الولادة تحتاج المرأة  وبشكل خاص إلى إتباع نظام غذائي صحي ومتوازن غني بالعناصر الأساسية وخصوصاً البروتينات التي تعمل علي تغذية الشعر مثل الحبوب الكاملة فالغذاء أمر أساسي ليس فقط في صحة الشعر وإنما الجسم بشكل عام لذا يجب الاهتمام بالغذاء في فترة ما بعد الحمل على وجه التحديد

المبالغة في علاج تساقط الشعر في فترة ما بعد الولادة :

 مع ازياد تساقط الشعر عند المرأة قد تُصاب بالخوف وتسيء التصرف عن غير قصد فينتج عن ذلك نتائج سلبية بالنسبة للشعر  نتيجة تعدد استخدام المواد التي  تعتقد أنها تقوي الشعر مختلف اصناف الادوية الكيماوية  دون وعي , وحتى دون استشارة طبيب مما يؤدي إلى مزيد من تساقط الشعر .

وينصح البعض : بالقيام  بتدليك فروة الرأس حيث يؤدي ذلك إلى القيام بتحفيز من عملية تدفق الدم إلى فروة الرأس بشكل جيد مما يشجع المسام على  عملية إنبات الشعر بشكل أسرع, والاهتمام بالشعر أحد الأمور المهمة في الحفاظ على رونقه وألقه بشكل دائم .

ومعلومة مهمة في النهاية, تساقط الشعر أمر طبيعي سوف يحدث ليس هنالك داع للقلق, وإن رأيت هنالك زيادة في تساقط الشعر يجب علينا عدم التصرف من دون أية مرجعية علمية لحماية شعرنا من أية نتائج سلبية قد تحدث نتيجة تصرف خاطئ لذلك نقول إن :

أهم شيء : هو استشارة الطبيب وعدم التصرف بشكل فردي فهو الوحيد الذي يساعدك إن رغبتي في التخلص من أية مشاكل تتعلق بسقوط الشعر في مرحلة ما بعد الولادة